وصفة علاجية لمبرمج يعاني من الإستعجال في التعلم


 العجلة والإستعجال والسرعة في التعلم كلها مصطلحات تشير إلى شئ واحد تقريباً فكثير من الناس وليس فقط في مجال البرمجة يستعجلون التعلم ليحصلوا على أكبر قدر من المعلومات في زمن قياسي ..  حسناً.. دعنا نقول : لمن تتعلم ؟ أليس لنفسك .. جميل .. ودعنا نقول : متى يتوقف العلم ؟ والجواب البديهي أن الإنسان يتعلم حتى الممات .. جميل .. إذاً فلماذا العجلة ؟  في الغالب يحاول المبرمج تعلم كل شئ بين ليلة وضحاها ولكي نكون منصفين فإن أغلب المبرمجين الذين يستعجلون في تعلم الأمور البرمجية تجدهم في الغالب أصحاب برامج ضعيفة وغير قوية وذلك لأنه أخذ المعلومات بسرعة عالية والذي يترتب عليه ترك أمور كثيرة مما يجعل المبرمج يتخبط يمنى ويسرى ولا يدري من أين يذهب .. وسأعطيك الآن مثال واقعي جداً على مايحدث :  الآن افرض أنك تريد تعلم لغة برمجة جديدة ولنفرض لغة بايثون .. انظر ماذا يفعل اغلب المبرمجين .. يحضر الكتاب أو يتابع موقع ويقرأ بسرعة عالية جداً ولا يطبق وينظر إلى العناوين ويحاول الوصول لنهاية الكتاب بأي طريقة .. وبعد أن ينهي الكتاب والذي ربما لم تتجاوز الإستفادة منه سوى 30 في المئة يحاول بناء البرمجيات على أنه فعلاً مبرمج بايثون وليس شخص مبتدئ ويحاول سبر أغوار اللغة بشكل جيد .. وعندما يبدأ في كتابة البرمجيات المعقدة فإنه يقف لأنه تنقصه بعض المعرفة .. وبعدها سيعود ويقرأ من الكتاب وهكذا ليضيع شهراً كاملاً أو شهرين على هذا الحال وربما عام كامل ..  دعنا ننظر من زاوية اخرى .. ماذا لو اخذ المبرمج نفس الكتاب وقرأه مثلاً على عشرة أيام أو 15 يوم بروية وفهم عميق .. عندها سيغنيه ذلك من الشهر الذي ضاع سدى وهذا مانقصده ..  أي بكلام أخر فإنك تتعلم ولايهم متى ولكن ما يهم أن تستمر في عملية التعلم أي أنك كل يوم تتعلم شئ جديد وأما الإستعجال في التعلم .. فأنا لا أظنك تتعلم من أجل الناس حتى تتسابق معهم .. على مهلك واحرص أن يكون في كل يوم لديك شئ جديد تتعلمه ولا تستعجل فإنك لو قرأت 100 كتاب في اليوم فلن تدرك العلم كله ولو عشت مليون عام ..  وهذا مالدي الآن فإن أخطأت فمن نفسي والشيطان وإن أصبت فمن الله عز وجل ..



إرسال تعليق

[blogger]
الجافاسكريبت غير مفعلالمرجو تفعيل الجافاسكريبت لإضهار الويدجات.